تأسيس صندوق للاستثمار في قطاع #الإسكان.. واطلاق برنامج للإدخار لتملك سكن

صندوق استثمار

تعكف السعودية على تأسيس صندوق حكومي للاستثمار في قطاع الإسكان من خلال عقد شراكات مع القطاع الخاص وصندوق الاستثمارات العامة في مشروعات التطوير العقاري من أجل تطوير مشروعات البنية التحتية التي تسهم في زيادة المعروض، كما يجري العمل حالياً على إطلاق برنامج وطني جديد للادخار من شأنه تمكين مزيد من الأسر السعودية من الحصول على التمويل اللازم لتملك سكن خاص بهم، يلبي طموحاتهم ويرون فيه منزل الأحلام ويراعى في الوقت نفسه الجودة المطلوبة.

وتسعى دراسة حكومية أيضاً إلى توفير عدد أكبر من الوحدات السكنية بأسعار معقولة، بزيادة عدد الوحدات السكنية من خلال تسريع عملية تطوير وتوزيع نحو 100 ألف وحدة سكنية خلال العام الحالي 2016، وتوفير 300 ألف وحدة سكنية بدءاً من العام المقبل حتى 2020.

وتشير المعلومات إلى استغلال السعودية للأراضي غير المستخدمة من أجل زيادة المساحات المناسبة لإقامة المشروعات السكنية، من خلال الرسوم على الأراضي البيضاء، وتحويل العوائد المالية إلى برامج الإسكان التي تدعمها الحكومة.

دعم الأسر ذات الدخل المتدني في تلك المساكن، على أن يكون السعي إلى توفير مساكن لـ230 ألف أسرة التي تقل رواتبهم عن 6 آلاف ريال شهرياً، إذ تشدد السعودية على ضرورة تسريع عملية تطوير وتوزيع نحو 100 ألف وحدة سكنية في 2016، وتوفير نحو 300 ألف وحدة سكنية سنوياً في السنوات اللاحقة.

وأوضحت المعلومات أن وزارة الإسكان تعمل على بناء أكثر من 66 ألف وحدة سكنية حالياً، والعمل على تصميم 120 مشروعاً جديداً لتوفير 162 ألف وحدة سكنية جديدة.

وستعمل على عقد شركات مع القطاع الخاص، لتنفيذ مشروعات كفيلة بزيادة إسهام القطاع في المعروض من الوحدات السكنية 10 بالمئة يومياً إلى 40 بالمئة يومياً حتى 2020، في حين ستنشئ هيئة تنظيمية لتنظيم السوق العقاري، للحفاظ على التوازن بين العرض والطلب وضمان عدالة الأسعار للمساكن وجودتها.

وتدرس السعودية كذلك من خلال قروض صندوق التنمية العقارية زيادة نسبة الأسر المدرجة على قوائم الانتظار للحصول على سكن من 5 إلى 90 بالمئة خلال خمس سنوات من الآن، فضلا عن تأسيس برنامج للإسكان بهدف زيادة حصة التمويل لتملك السكن عن طريق القروض العقارية من نسبة 3 في العام الحالي إلى 25 بالمئة بحلول 2020.

متابعة – عقاراتكم

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات