#الإسكان تسمح للمواطنين بتملك الأدوار السكنية.. و#الصندوق_العقاري يمول شرائها

عقارات - مساكن - بناء (5)

تتجه وزارة الإسكان إلى إقرار تنظيم جديد بالتنسيق مع الجهات المعنية يسمح بتجزئة الفلل السكنية بحيث يمكن فرز كل دور بصك شرعي مستقل، وذلك في مسعى للتخفيف من أزمة السكن، وهو ما يعني تمكين المستهلكين من شراء الدور الأرضي أو العلوي بشكل منفصل وهو قرار يماثل بيع الشقق السكنية المطبق حاليا.
وذكرت صحيفة مال المتخصصة في الشأن الاقتصادي اليوم أن صندوق التنمية العقارية سيمكن المقترضين الذين تصدر لهم موافقة على القرض من شراء دور منفصل، بشرط أن يتقدم البائع «المستثمر» من الحصول على موافقة الصندوق قبل البيع أو تسويق الوحدات على راغبي الشراء. ومن المعلوم، أن هذا الإجراء لم يكن متبع سابقا، حيث كان مقصورا على شقق التمليك فقط.

ووفق مصادر عقارية، فإن الخطوة يمكن أن تساهم في تلبية طلب الكثيرين، خاصة أن متوسط سعر الدور الأرضي في المدن الكبيرة بين 550 ألف و700 ألف ريال، مما يعني أن قرض الصندوق يغطي جزء كبيرا من القيمة الفعلية للوحدة السكنية. يشار إلى أن سوق العقار المحلي يترقب بدء توزيع أكثر من 100 ألف منتج سكني لمستحقي الدعم الذين تقدموا عبر بوابة الدعم السكني (إسكان).

وتأتي هذه الخطوة من مهام فريق العمل المؤقت المشكل بوزارة الإسكان والذي يضم ممثلين من وزارات (العدل، والإسكان، والشؤون البلدية والقروية) تكون مهمته اعتماد مخططات أراضي للمشاريع السكنية سواء كانت تلك الأراضي للمطورين أو غيرهم وإنجازها بشكل سريع إلى حين الانتهاء من إكمال الإجراءات النظامية لإنشاء مركز خدمات المطورين للمشاريع السكنية في وزارة الإسكان، وذلك بحسب الامر الملكي الصادر بتاريخ ٩ صفر ١٤٣٧هـ. كما تبدأ الوزارة بدءا من 20 فبراير الجاري استقبال الطلبات في مركز خدمات المطورين، ومن مهامه: اعتماد المخططات، إصدار تراخيص البناء، فرز الوحدات، البيع على الخارطة. ونقتصر المرحلة الاولى على اعتماد المخططات.

وسبق للوزارة الإعلان عن عدد المستحقين للدعم السكني والذي يصل عددهم إلى 754 ألف مواطناً ومواطنة موزعين على مناطق المملكة. وهذا الاسبوع أكد وزير الإسكان ماجد الحقيل أن مشاريع الوزارة تراعي الالتزام بالمواصفات الفنية العالية والخيارات المتنوعة، فيما تستهدف البرامج تنظيم هذا القطاع المهم والارتقاء به سعياً لتمكين المواطنين من امتلاك السكن المناسب.
وبيّن خلال زيارته جناح وزارة الإسكان وصندوق التنمية العقارية ضمن فعاليات المهرجان الوطني للتراث والثقافة في الجنادرية، أن منتجات الوزارة تراعي توفير التنوّع في الخيارات، إلى جانب معايير الاستحقاق والأولوية التي يتم من خلالها منح المواطنين المستحقين ممن تقدّموا على بوابة الدعم السكني “إسكان”.
وقال الوزير ان برنامج الشراكة مع القطاع الخاص يهدف إلى زيادة العرض وضخّ المزيد من الوحدات السكنية، في حين ان برنامج “إيجار” يستهدف تنظيم سوق الإيجار في المملكة وخدمة جميع أطرافه من المستأجر والمؤجر والوسيط بآلية إلكترونية تمتاز بوضوحها.

متابعة – عقاراتكم

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات