7 مليارات دولار تكلفة 65 مشروعا فندقيا في #قطر

dohmc_main01

تحتل قطر صدارة مشهد الاستثمارات السياحية في المنطقة في إطار جهودها المبذولة لزيادة طاقتها الاستيعابية من الغُرف الفندقية قبل انطلاق فعاليات كأس العالم لكرة القدم 2022؛ فوفقًا لأحدث بيانات كشفت عنها الخدمة الإقليمية لتتبع المشاريع من خلال الإنترنت، يوجد حاليًا أكثر من 65 مشروعًا فندقيًا يجري تنفيذه أو من المخطط تنفيذه في قطر في غضون الفترة المقبلة باستثمارات إجمالية تتجاوز 7 مليارات دولار.

وتشتمل المشاريع المرتقبة على مجموعة من المنشآت الفندقية الجديدة تحمل أسماء مثل جيه دبليو ماريوت وهيلتون ووالدورف أستوريا ولانغهام وإيبس وماندارين أورينتال وهوليداي إن وسنتارا، ويبلغ إجمالي عدد الغرف التي يجري إنشاؤها أكثر من 10 آلاف غرفة.

وأعربت قطر عن أنها – في إطار التزامها باستضافة كأس العالم – تستهدف بناء 40 ألف غرفة إضافية تستوعب مئات الآلاف من المشجعين المتوقع حضورهم المباريات فضلاً عن أعضاء 32 فريقًا مشاركًا في البطولة.

وسوف يتم توفير هذا العدد الضخم من الغرف في 240 فندقًا مختلفًا يتراوح تصنيفه بين فئة النجمتين والخمس نجوم، هذا فضلاً عن 6 آلاف غرفة في باخرة سياحية في منطقة الوكرة.

سوف يُضاف هذا العدد من الغرف الجديدة إلى 44 ألف غرفة كانت موجودة بالفعل في قطر وقت أن تقدمت بعرضها لاستضافة كأس العالم في 2010.

يقول إيد جيمس مدير المحتوى والتحليل في MEED Projects: “تشهد حركة إنشاء الفنادق والتنمية السياحية بوجه عام في قطر نموًا غير مسبوق في إطار استعدادات المطورين والمشغلين لكأس العالم وإستراتيجية قطر الوطنية لقطاع السياحة 2030.

ويسعى المستثمرون إلى تعظيم الاستفادة من آلاف الضيوف المتوقع حضورهم لتشجيع فِرَق بلادهم”.

وتسعى إستراتيجية قطر لقطاع السياحة 2030، المُنفَّذَة تحت رعاية الهيئة العامة للسياحة إلى الاستفادة من استثمارات كأس العالم في اجتذاب أكثر من 7 ملايين سائح في السنة بحلول عام 2030 مقارنة بـ1.2 مليون سائح في عام 2012، كما تستهدف زيادة عائد السياحة من1.4 مليار دولار إلى 11 مليار دولار بحلول 2030 حيث يُتوقَّع أن تسهم السياحة بنحو 5% من النتائج المحلي الإجمالي لدولة قطر.

ويضيف جيمس قائلاً: “تنتهج إستراتيجية السياحة القطرية منهجًا بعيد الأمد لا يتوقف عند مجرد الاستعداد لكأس العالم، لكنه يهدف إلى إيجاد سوق مستقر ومنوع يوفر أكثر من 125 ألف وظيفة.

رغم أن التشكيلة الحالية الضخمة من المشاريع الفندقية تستهدف بوضوح سوق كأس العالم في الأجل القصير، لكنَّ الهدف الأبعد أجلاً لهذه الاستثمارات يتمثل في إحداث تحول لتصبح قطر مركزًا سياحيًا في المنطقة تدعمه بنية تحتية على مستوى عالمي في قطاع النقل فضلاً عن معالم ثقافية ومناخ معتدل شتاءً”.

ومن أكبر 20 فندقًا قطريًا تحت الإنشاء هي شركة قطر الأولى للتطوير العقاري – بانوراما هيلتون ريزيدنس .

وشركة فنادق دافن – برج فندق جيه دبليو ماريوت وآر.إس.جي – لوسيل ديفلوبمنت: لانجهام بالاس.

ومطور خاص – فندق كوريو (قطر مول) وبي.إي.أو – فندق المسيلة ومنتجع سبا VVIP – والربان القابضة – أجنحة فريزروبي.إي.أو – منتجع هيلتون شاطئ سلوى ومطور خاص – شقق فندقية سمراية 44 (الشارع الدبلوماسي في الدوحة) ومطور خاص – برج السيلية وفنادق ترانس أورينت – هوليداي إن بزنس بارك الدوحة ومجموعة البنداري – فندق سنتارا وهالة جروب إنتربرايز – فندق خمس نجوم وشقق فندقية ومشيرب العقارية – مشيرب قلب الدوحة: المرحلة 1ب: فندق ماندارين أورينتال والثريا للاستثمارات العقارية – برج الثريا ومجموعة الجاسم – فندق مجلس جراند ميركيور، ومطور خاص – والدورف أستوريا (برج بوزوير) وداماك العقارية – برج داماك مارينا (لوسيل).

ودوموبان قطر – فندق شذا والحملة – فندق موندريان (برج فالكون) والفيصل القابضة – برج سنيار.

 

متابعة – عقاراتكم

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات