شركة عالمية تدرس ذكاء مباني #الرياض و #جدة و #الدمام .. والنتائج بعد 12 يوماً

برج رافال

تستعد شركة عالمية للكشف عن نتائج أول دراسة من نوعها في منطقة الشرق الأوسط تسلط الضوء على ذكاء المباني، حيث تم التركيز على سبع مدن من بينها الرياض وجدة.
وتكشف شركة هانيويل، المدرجة في بورصة نيويورك، 21 مارس الجاري، عن تصنيفها للمباني الذكية حيث درست 620 مبنى في سبع مدن، تم العمل عليها بالتعاون مع شركة نيلسون للدراسات والأبحاث التسويقية وشركة إرنست ويونغ. وذلك لتقييم المباني المدروسة بحسب معايير المباني الذكية حيث يُطلب أن تكون صديقة للبيئة وآمنة وتدعم الكفاءة ضمن أنظمتها المعتمدة.

وبذلك يتم عرض الصورة الكاملة التي تُظهر مستوى الاستدامة التي تتمتع بها أبرز وأشهر المباني والمرافق في مدن المنطقة والتي اختير منها: الرياض وجدة والدمام والظهران والدوحة ودبي وأبو ظبي والكويت مع التركيز على سبعة قطاعات كالمطارات والمستشفيات والمكاتب الخاصة والأبراج السكنية والفنادق والمدارس ومراكز التسوق.

وقال نورم جيلسدورف، رئيس «هانيويل» للمناطق سريعة النمو، الشرق الأوسط وروسيا وآسيا الوسطى في بيان، تُعد المباني الذكية بمثابة الأساس الحقيقي للمدن الذكية، وقد اكتشفنا أن منطقة الشرق الأوسط تعتبر من الأسواق القليلة التي تتبنى هذه النظرة. ومع الرؤية الواضحة التي تمتلكها حكومات المنطقة، بالإضافة إلى المشاريع البناءة والمبادرات الطموحة، لدينا ثقة بأن المنطقة تتجه في المسار الصحيح نحو تقديم مرافق ممتازة في المستقبل.

وأضاف، يساعد تصنيف «هانيويل» للمباني الذكية في تسليط الضوء على بُعد جديد لكيفية تقييمنا للبيئة العمرانية من جهة الاستدامة لتقديم مباني تكون صديقة للبيئة وآمنة و ذات كفاءة. وبذلك فإننا نتطلع إلى الإعلان عن النتائج قريباً والعمل مع شركائنا في مختلف القطاعات والصناعات في منطقة الشرق الأوسط للوصول إلى رؤية المدن الذكية.

الرياض – عقاراتكم

الفيصلية 1

 

 

برج المملكة

 

 

جدة الخبر
أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات