شركة ألمانية تصنع الأثاث على مزاج الزبائن

ديكور

هناك ثورة صغيرة تحدث في صناعة الأثاث وفيها يعرض المصنعون أثاثا أشبه بالملابس العصرية حيث يكون رخيصا نسبيا ويسهل مزجه ومواءمته بطرق جديدة>
وأحد الأمثلة هي شركة “لوت لوف ” الألمانية للتصميم التي تقدم أثاثا باهظ الثمن ومنتجات لا تكلف سوى 50 دولارا تقريبا. لا يتمحور المفهوم الجديد للأثاث حسب الطلب حول تقديم منتجا مكتملا للمستهلك بالطريقة
التقليدية فحسب ولكن أيضا حول حلول محتملة لمشكلات التصميم التي يواجهها في المنزل.
وقال ياكوب برينك المؤسس المشارك للشركة إن الفكرة هي التفاعل مع العملاء. وأضاف “يمكن لكل عملائنا ابتكار تصميمهم بأدواتنا “. ابتكرت شركة “لوت لوف ” قطعة أثاث تسمى “هانك” وهي عبارة عن نظام للمرايا المعلقة، و كذلك قطعة “هولد ” وهي ماسك جداري من أجل وضع لمبة إنارة مفردة.
ويقول برينك “نحن لا نرى أنفسنا مصممين إنما تجريبيين لأننا نحاول ابتكار نماذج جديدة “. ويقول أحد المصممين ويدعى “إيف بيهار” يمكن للجميع الآن مزج ومواءمة التفاصيل والأشكال والألوان لملاءمة أذواقهم حتى يحصلون على الأثاث المثالي الذي يريدونه.. هذا حقا شكل جديد من التصميم “. وإشراك العملاء في عملية التصميم يمكن أن يستخدم في صناعة أي نوع من الأثاث المنزلي.

برلين – د ب أ

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات