99.5 ألف إجمالي المخزون السكني في #الرياض

SK Egypt Housing World Bank

أظهر تقرير عقاري أن إجمالي المخزون من الوحدات السكنية في الرياض بلغ 99500 وحدة في الربع الأول من العام الحالي، بعد دخول نحو 6 آلاف وحدة إلى سوق الإسكان مؤخرا. وأوضح التقرير أن صفقات الوحدات السكنية تراجعت بنسبة 6% على مدار الربع الأول من العام الحالي، مسجلة أقل معدل انخفاض ربع سنوي في الصفقات منذ تطبيق لوائح الرهن العقاري في نوفمبر 2014.

وأشار التقرير الى أن الانخفاض انعكس على أسعار بيع الفيلات والشقق السكنية، التي وصلت إلى أدنى مستوياتها، فيما حققت أسعار البيع هبوطًا سنويًا بنسبة 4% و 6% بمجال شقق التمليك والفيلات على التوالي.

وأظهر كذلك انخفاض أسعار التأجير للفيلات والشقق بنسبة طفيفة بلغت 1% على مدار الربع الماضي، في الوقت الذي قاربت تلك الشريحة السوقية الوصول لمستوى الذروة.

وأشار التقرير إلى أن مؤسسة النقد رفعت الحد الأقصى لنسبة القروض في الرهن العقاري من 70% إلى 85% لشركات التمويل، متوقعا مساهمة الشركات في توفير مساكن أقل تكلفة مما يؤدي إلى تعزيز الطلب ومساعدتها في إعادة إنعاش قطاع الإسكان على الرغم من استحواذ تلك الشركات على نسبة محدودة من السوق مقارنة بالبنوك المحلية، فضلًا عن إمكانية مساهمة الشركات في ارتفاع المبيعات.

ولفت التقرير إلى توقيع وزارة الإسكان اتفاقية مع شركة كورية لبناء نحو 100 ألف وحدة سكنية في شمال الرياض على مدار الأعوام العشرة المقبلة، مشيرة إلى أنه رغم قل تفاصيل الاتفاقية إلا أنها خطوة إيجابية تصب في صالح السوق العقاري بالرياض، وتسهم في سد العجز الحالي، لاسيما الموقع الاستراتيجي للمشروع بالقرب من مطار الرياض الدولي.

وأوضح التقرير أن إجمالي المعروض من مساحات في مراكز التسوق في الرياض استقر عند 1.4 مليون متر مربع من إجمالي مساحة التأجير خلال الربع الأول من 2016، مرجعا السبب لعدم انتهاء أي مشروعات جديدة في هذه الشريحة، رغم أنه من المتوقع الانتهاء من مساحة حوالي 212,000 متر مربع من إجمالي مساحة التأجير خلال الفترة المتبقية من العام الحالي.

ويتركز إجمالي مساحة التأجير معظمها في مراكز تجارية كبرى، بالإضافة إلى مراكز مجتمعية أصغر وهو ما سيجعل أسعار التأجير مستقرة نسبًيا على أساس ربع سنوي مع احتمال ارتفاعها نسيبا في بقية العام بنسبة لا تتجاوز 2%.

وأشار إلى أن معدلات الشغور ظلت منخفضة لتصل إلى 7%، لافتا إلى أنه من المتوقع ارتفاع تلك المعدلات خلال الفترة المتبقية من عام 2016 في ظل دخول مساحات جديدة إلى السوق.

يذكر أن مدينة الرياض سجلت انخفاضا في إجمالي مبيعات العقار في الربع الأول بنسبة 21% مقارنة بنفس الفترة من عام، وبلغت مبيعات العقار 26.5 مليار ريال خلال الربع الأول من العام الحالي و33.6 مليار ريال من العام الماضي.

 

متابعة – عقاراتكم

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات