الحقيل: اتفاقيات #الإسكان ليس كلها لبناء المساكن

وزير الإسكان - توقيع الشراكة مع كوريا (1)

اعتبر وزير الإسكان ماجد الحقيل أن الاتفاقيات التي يجري توقيعها مع الدول ليست كلها لغرض بناء المساكن في السعودية، إنما هناك أهداف أخرى لدى الوزارة تسعى إلى تحقيقها من خلال هذه الشراكات، وبما يسهل من مهمة تملك السكن للمواطنين.
وأشار في تصريحات صحافية إلى أن الوزارة تسعى إلى معالجة التحديات وتنوع الحلول المقترحة وتكاملها، والتيسير على المواطنين، حيث تهدف جوانب تمكين الطلب على الإسكان إلى توفير أفضل سبل التمويل الميسر لمساعدة المواطن على التملك، ولعل من أبرزها برامج الادخار لمساعدة الراغبين في اقتناء مسكن على تكوين رأسمال ييسر لهم ذلك، إضافة إلى القروض المدعومة التي توفر شروط سداد مرنة، وضمانات الدفعة المقدمة، وتقليل تكلفة التمويل عبر ضمان القروض، وتشجيع إنشاء سوق ثانوية للتمويل العقاري.
وحول أسباب اختيار دول فرنسا وبريطانيا والصين لتنفيذ مشاريع إسكانية بالمملكة، أشار إلى أن بريطانيا لديها العديد من التشريعات والأنظمة التي تساعدها في مساعدة المستفيدين، ليس كل توقيع اتفاقية يهدف إلى بناء منازل، بل هناك برامج خاصة للادخار يستفيد منها المواطن، فالاتفاقيات بسبب الحاجة التي تميزت بها الدول، مبينا أن توقيع الاتفاقيات معها بهدف استحداث أنظمة وبرامج تستفيد منها السعودية خاصة في برامج الادخار.
وألمح إلى أنه يجب الاستفادة من جميع الخبرات العالمية في القطاع.
الرياض – عقاراتكم

عروض بيع وشراء الفلل السكنية

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات