الكهرباء: 77 % من المشتركين لم يتأثروا بالتعريفة الجديدة

عدادات الكهرباء

أوضحت الشركة السعودية للكهرباء أن 77% من إجمالي المشتركين لفئة السكنية الذين يصل عددهم الى 5.5 مليون مشترك لم تتأثر فاتورة استهلاكهم لشهر يونيو لهذا العام 2016 بالتعريفة الجديدة، مشيرة إلى أن أكثر من 4 مليون مشترك سكني لم تتجاوز قيمة فاتورتهم في يونيو مبلغ 300 ريال، وأن نسبة 23% من المشتركين فقط هم من تأثروا بالتعرفة الجديدة.

وذكر تقرير صادر عن الشركة أن فئة الاستهلاك الخاصة بالشريحة الأولى من 1 إلى 1000 كيلو وات ساعه مثلت ما يعادل 22.4% من اجمالي فواتير هذا الشهر، حيث كانت قيمه الاستهلاك فيها من 50 ريال فأقل، فيما شكلت فئة الاستهلاك من 1001 إلى 2000 كيلو وات ساعه ما نسبته 21.9% من إجمالي الفواتير، وهم من يدفعون 100 ريال فأقل لقيمة فاتورة استهلاكهم من الكهرباء، ليصل بذلك عدد المشتركين الذين بلغت قيمة فاتورتهم أقل من 100 ريال، 2.443 مليون مشترك سكني، وبنسبة 44.3% من إجمالي عدد المشتركين فئة السكني بالمملكة.
وأضاف التقرير أن فئة الاستهلاك الخاصة بالشريحة من 2001 إلى 3000 كيلو وات ساعه بلغت 19.3%، ولم تتجاوز قيمة فاتورتهم 200 ريال، في حين شكل المشتركين في فئة الاستهلاك من 3001 إلى 4000 كيلو وات ساعه شهرياً، ما نسبته 13.6% من إجمالي عدد المشاركين، ولم تتجاوز فاتورتهم 300ريال، خاصة وأن الشرائح من (١-٤٠٠٠) لم يمسها اي تعديل في قرار رفع التعريفة الأخيرة مطلع العام الجاري.
وأشار إلى أن التعريفة الجديدة أثرت على ذوي الاستهلاك الأعلى وهم الذين تزيد شرائح استهلاكهم عن 4001 كيلو وات ساعه شهرياً، ويشكلون ما نسبته 23% من اجمالي أعداد المشتركين الذين صدرت لهم فواتير هذا الشهر.
ووفقاً لبيانات التقرير فإن 14% من كامل المشتركين الذين تأثرت فاتورة استهلاكهم نتيجة تطبيق التعريفة الجديدة ، كانوا ضمن فئة المشتركين الذين لم تتجاوز قيمة فاتورة استهلاكهم 700 ريال مقارنه مع 540 ريال حسب التعريفة السابقة.
كما أكدت الشركة السعودية للكهرباء أن زيادة عدد الأيام في الفاتورة الشهرية عن ٣٠ يوم لا تؤثر مطلقا على حساب الشرائح المعتمدة في الفاتورة الشهرية، خلافا لما ذكرته بعض وسائل التواصل الاجتماعي.
وأوضحت الشركة أنه رغم أن بعض الفواتير تصدر بعدد أيام أكثر من ٣٠ يوم إلا أن ذلك لا يؤثر على سياسة احتساب الفاتورة بشكل شهري، والاستفادة من توزيع الاستهلاك على الشرائح المعتمدة حيث تحسب الفاتورة وفق معادله معتمده من قبل هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج يتم من خلالها مراعاة الزيادة في أيام الفترة عن ٣٠ يوم ومعالجة كمية الاستهلاك بشكل عادل يضمن للمشترك حقه المكتسب في الاستفادة من الشرائح الدنيا لكامل فترة الفاتورة الشهرية.
الرياض – محمد الثاقب

أضف تعليقاً

3 تعليقات

  • ابو عمر :

    ياريت تنزلون تصويت ونشوف من الاكثر -المتأثرين ام غير المتأثرين

  • عبدالرحمن عبدالله :

    السلام عليكم مع كامل احترمي وتقدير لشركة الكهرباء فهذى الدرسة عارية من الصحه وغير صحيحه انا وجميع الجيران عندنا في الحاره متضررين من التعرفة انا كان في السابق في أشد الأشهر حراره كان الاستهلاك ٥٨٠ ريال لا يتجاوز المبلغ هذى وبعد التعديل اول شهر كان مافيه زيادة وبعدة قفز المبلغ الي ١٦٩٠ ريال والشهر الماضي ١٤٧٠ريال هل هذى بعقل
    هذى غير صحيح كلام الشركة ان نسبة ٢٣٪‏ هم المتضررين يمكن العكس صحيح لا تعليق ياشركة الكهرباء لا تعليق حسبي الله ونعم الوكيل فيه ناس متقاعدة ولا تقدر على دفع تكاليف الكهرباء الباهيضه وأكرر حسبي الله ونعم الوكيل
    وهم حسبون اكثر من ثلاثين يوم في معدل الاستهلاك وبهذا يكون فيه دخول لشرائح

  • سليمان النوماسي :

    هذا فيه مغالطة كبيرة من شركة الكهرباء فان مالا يقل عن مليون ونصف مشترك تاثرت وتضاعفت فواتير الصيف عن الشتاء عدة مرات وهولاء ليس جميعهم قادرين على تحمل ذلك ولا ننسي ان ساكني الشقق الصغيرة من الوافدين هم الذين لم يتأثروا