قطر: وسائل التواصل الاجتماعي تعزز مبيعات العقارات 25%

قطر

تحتل مواقع التواصل الاجتماعي (السوشيال ميديا) مكانا مميزا في عالم اليوم، وقد اكتشفت الشركات أهميتها في التسويق لمنتجاتها وخدماتها التي تقدمها إلكترونيا، وبتكلفة ضئيلة للغاية، ومن هذه القطاعات المهمة قطاع العقارات، حيث أصبح شراء العقارات عبر وسائل التواصل الاجتماعي أمرا يعلم به الجميع، وعلى الرغم من كل هذه الإعلانات للعقارات التي نراها إلا أن الأمر لابد أن يخضع للرقابة والتدقيق، خاصة مع وجود بعض ذوي النفوس الضعيفة الذين يقومون بالخداع والغش والنصب على من ليس لديهم خبرة كافية في هذا المجال.

وقال عدد من المراقبين والخبراء والمتعاملين في قطاع العقارات، إن مواقع التواصل الاجتماعي لم تسحب بعد البساط والأضواء من تحت أقدام المعارض العقارية، بل هي عامل مساعد ومكمل لها في تسويق الوحدات والمشاريع العقارية، لافتين إلى أن التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي يحقق نسبة جيدة إضافية من مبيعات الشركات العقارية، حيث يبلغ متوسط نمو المبيعات عبر السوشيال ميديا 25%.

وقالوا إنه في ظل هذا التطور التكنولوجي الحادث أصبحت شريحة من الشركات العقارية تعتمد في تسويقها لمنتجاتها العقارية على هذه المواقع وعلى الشبكة العنكبوتية، وخاصة تلك الشركات التي تمتلك مشاريع عقارية بالخارج، فضلا عن الترويج كم خلال المعارض العقارية والتي لازالت لها عملاؤها المخلصين.

ونصحوا بضرورة الاحتياط جيدا من جانب المستثمرين كافة لمثل هؤلاء المخادعين المضللين، منوّهين إلى أنه يطالب المستثمر بصورة من سند الملكية والمخطط، ويطابق البن كود أو الرقم المساحي الموجود، مع صورة السند، وبالإضافة إلى طلبه لصورة البطاقة الشخصية للمالك نفسه، ليطابق الاسم مع صورة السند ومطابقة كافة الأرقام.

متابعة – عقاراتكم

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات