لأول مرة منذ 14 عاما.. تراجع استهلاك السعوديين للطاقة

الطاقة

كشفت وكالة بلومبرج، اليوم، أنه وللمرة الأولى منذ 14 عاما في السعودية، تراجع الاستهلاك الداخلي للمشتقات البترولية، بنحو 22 ألف برميل يوميًّا، بحسب بيانات مبادرة منظمة المعلومات المشتركة JODI.

وقال عضو مجلس الشورى الدكتور فهد بن جمعة، إن تخفيض الدعم الحكومي في قطاع الطاقة قد رفع من كفاءة استخدامه؛ حيث بدأ المستهلك يفكر في ارتفاع الأسعار.

وأضاف بن جمعة أن كثيرًا من الشركات السعودية التي أعلنت عن نتائجها المالية، قالت إنها رفعت الكفاءة التشغيلية، وهو الأمر الذي يشير إلى تغير في سلوك المستهلك.

وأكد رئيس الأبحاث في الاستثمار كابيتال مازن السديري، تغير النمط الاستهلاكي للفرد ترافقًا مع تغير الأسعار، مضيفًا أن تأثر دخل الفرد السعودي في هذه المرحلة بالتزامن مع محدودية خلق فرص العمل أثر أيضًا في الاستهلاك.

وتوقع السديري أن يكون التراجع الأكبر في هذه الأرقام مدفوعا من الترشيد في استخدام وقود السيارات من قبل الأفراد، مبينًا أن جزءًا من هذا الانخفاض قد يكون موسميًّا؛ إذ إن ذروة الاستهلاك المحلي للطاقة تكون في الربع الثالث من العام، ومن  فإن أرقام الربع الثالث قد تعطي تصورًا أوضح حول أثر مراجعة الدعم في مستويات الاستهلاك.

ويقدر نمو الاستهلاك المحلي للبترول بنحو 5%؛ الأمر الذي يعني أن هذا الاستهلاك من الممكن أن يتضاعف خلال عشرين عامًا، ليشكل الحصة الكبرى من إنتاج السعودية.

وتضاعف الاستهلاك السعودي الداخلي للبترول أكثر من 3 أضعاف منذ عام 1980؛ حيث وصل إلى 4.2 ملايين برميل في اليوم.

متابعة – عقاراتكم

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات