28 برجاً ملتوياً حول العالم.. أكثرها تعقيداً قيد الإنشاء في #جدة

23001554

في ظل انتشار تصاميم العمارة الجنونية من أبراج وغيرها من المشاريع حول العالم، يتنافس المهندسون المعماريون للقدوم بالفكرة الأكثر ابتكاراً وجنوناً.
وتعتبر ناطحات السحاب الملتوية – بحسب سي إن إن – أحد المعالم الهندسية التي لا يمكن لأحد تجاهلها، فهي تبرز بسهولة بين غيرها من الأبنية، ووصل عددها حول العالم إلى 28 برجاً.
وبحسب تقرير “Twisting Tall Buildings”، والذي نشره مجلس المباني الشاهقة والمساكن المدنية، يجب أن يفوق ارتفاع المبنى الملتوي الـ 90 متراً، وأن “تلتوي أرضية طوابقه أفقياً بينما يرتفع إلى أعلى.”
ويشير التقرير إلى أن عدد الأبراج الملتوية المكتملة حول العالم هو 15 برجاً، ولا يزال 13 برجاً ملتوياً قيد البناء.

ويعتبر مبدأ ناطحات السحاب الملتوية حديثاً نسبياً، وأول برج ملتوٍ بني في العالم هو برج “Turning Torso” في مدينة مالمو السويدية، والذي تم بناؤه قبل 11 سنة. وصمم البرج المهندس المعماري الإسباني سانتياغو كالاترافا.
وتختلف الأبراج الملتوية عن الأبراج العادية بشكل جوهري. فبينما تعلو الطوابق فوق بعضها بشكل عامودي في ناطحات السحاب العادية، تختلف كافة المعايير في الأبراج الملتوية، حتى على صعيد أبعاد النوافذ في كل طابق. ويجب دراسة تأثير العوامل الطبيعية المختلفة على البرج، كتأثير الرياح على المبنى، وتأثير الضغط والجاذبية، وغيرها من العوامل.

وبرج واحد في العالم فقط يلتوي حول قاعدته بمقدار 360 درجة، وهو برج “دايموند تاور”، الذي لا يزال قيد البناء في محافظة جدة. ويرتفع البرج 432 متراً. أما أعلى برج ملتوٍ في العالم فهو برج “شانغهاي تاور” في مدينة شانغهاي الصينية، والذي يعلو بارتفاع 632 متراً، ليكون ثاني أعلى برج في العالم بعد برج خليفة.

أما ثاني وثالث أطول برجين ملتويين في العالم فيقعان في مدينة دبي، وهما برج “أوشن هايتس” وبرج “كايان”، واللذان يفوق طولهما الـ 300 متراً بقليل.

متابعة – عقاراتكم

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات