العقارات تهبط بثروة ترامب إلى 3.7 مليار دولار

%d8%aa%d8%b1%d8%a7%d9%85%d8%a8

تراجع صافى ثروة دونالد ترامب، المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية، إلى 3.7 مليار دولار، بانخفاض 800 مليون دولار عنها في العام الماضي، وذلك بسبب انكماش أسعار العقارات في نيويورك، خلال العام الجاري.

وذكرت مجلة “فوربس” الأمريكية، التي تتبع ثروات مليارديرات العالم منذ ثمانينات القرن الماضي، أنها اكتشفت أن 18 من 28 من الأصول التي يملكها رجل الأعمال دونال ترامب امبراطور العقارات فى أمريكا، تراجعت قيمتها بما في ذلك برج ترامب في مانهاتن بمدينة نيويورك، ونادي مارالاجو في بالم بيتش بولاية فلوريدا.

وأكدت مجلة “فوربس” التي تتبع ثروة ترامب على مدى 34 عامًا الماضية، أن قيمة أملاك ترامب في 40 وول ستريت بوسط نيويورك انخفضت أيضًا، ولكن أحد الأصول مازالت قيمته ثابتة، بينما شهدت 7 أصول بينها ثاني أطول مبنى في مدينة سان فرانسيسكو زيادة في القيمة.

ويأتي تقرير فوربس في الوقت الذي يتجه فيه ترامب نحو المرحلة الأخيرة من الدعاية لانتخابات الرئاسة الأمريكية، يوم 8  نوفمبر المقبل، غير أن تفاصيل ثروة ترامب لا يذكرها أحد بشكل علني بسبب رفض المرشح الجمهوري الكشف عن عوائده الضريبية، في مخالفة لتقليد عمل به مرشحين للرئاسة الأمريكية على مدى عقود، بينما أظهر الملف الضريبي للمرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون وزوجها بيل كلينتون أنهما كسبا 10.75 مليون دولار في 2015.

وكان دونالد ترامب عقد أول مناظرة رئاسية مع منافسته المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، هذا الأسبوع، والتي شاهدها أكثر من 84 مليون مشاهد إلى محطات التلفزيون الأمريكية، لتسجل رقما قياسيا لجمهور نادرا ما يتطلع إلى التلفزيون في عصر البث الرقمي ووسائل التواصل الاجتماعي، وحطم هذا الرقم نظيره المسجل في المناظرة الرئاسية بين جيمي كارتر ودونالد ريجان في 1980 والبالغ 80.6 مليون مشاهد.

متابعة – عقاراتكم

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات