تراجع مبيعات الشقق السكنية في مانهاتن بنسبة 19%

above_gotham

تراجعت مبيعات العقارات في “مانهاتن” خلال الربع الثالث بنسبة 19% مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، وذلك على خلفية تراجع إنفاق الأفراد الأثرياء من الولايات المتحدة وخارجها.

وبلغ مجموع العقارات المباعة في المدينة الواقعة بولاية نيويورك 2.974  ألف عقار، ليرتفع عدد العقارات المدرجة على قائمة “متاحة للبيع” بنسبة 11% خلال الربع، وذلك وفقاً لبيانات شركة التقييم العقاري “ميلر صامويل”.

البيانات أيضاً أشارت إلى أنه يوجد حالياً زيادة في المعروض من الشقق السكنية التي تساوي خمسة ملايين أو أكثر، مع توقعات باستمرار تدفق المزيد منها إلى السوق خلال الفترة القادمة.

أزمة العقارات التي تشهدها “مانهاتن” تعكس تباطؤا واسعا في سوق العقارات الراقية، وذلك في الوقت الذي هرع فيه الكثير من المطورين العقاريين مباشرة بعد الأزمة المالية نحو تشييد أبراج سكنية فاخرة تحتوي على شقق سكنية ضخمة بأسعار تبدأ من 10 ملايين أو أكثر، والتي يعرض أغلبها الآن على الإنترنت تحت شعار “غير مباعة”.

وتراجع حجم الإقبال من الأثرياء من خارج الولايات المتحدة على شراء العقارات الراقية وذلك في ظل تباطؤ الاقتصاد الصيني، وتأثر روسيا والشرق الأوسط بتراجع أسعار النفط بينما تعاني أمريكا اللاتينية من ركود.

على جانب آخر تسود حالة من القلق بين المشترين من داخل الولايات المتحدة في ظل ترقبهم لنتائج الانتخابات الرئاسية في الثامن من نوفمبر/تشرين الثاني.

متابعة – عقاراتكم

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات