إطلاق #برج_الخور يرسم ملامح جديدة للأفق العمراني بدبي

%d8%a8%d8%b1%d8%ac

أطلق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أمس الأعمال الإنشائية لـ “برج خور دبي”، الصرح المعماري الجديد الذي من المنتظر أن يكون أطول بناء في العالم باكتمال أعماله الإنشائية في العام 2020 بشراكة بين “دبي القابضة” و”إعمار العقارية”.

ووفقا للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، يرسِّخ البرج الجديد، وهو من تصميم المهندس المعماري الإسباني السويسري سانتياغو كالاترافا فالس، سمعة دبي كوجهة رائدة للابتكار والتميز في مجال التصميم والهندسة والعمارة والإنشاء،

ويرسم البرج ملامح جديدة للأفق العمراني الفريد لدولة الإمارات ويرسخ معايير جديدة في هذا المجال، ويشكل البرج المحور الرئيسي لمشروع “خور دبي” الممتد على مساحة ستة كيلومترات مربعة، ويبعد 10 دقائق عن مطار دبي الدولي، حيث من المنتظر أن يصبح وجهة استثنائية تستقطب الزوار والسياح من داخل الدولة وكافة أنحاء العالم.

ويعتبر “خور دبي” أحد أكبر مشاريع التطوير العمراني في العالم، وتتكامل فيه أحدث تقنيات التصميم والهندسة وخصائص الاستدامة البيئية. ويمثل “خور دبي” الجيل الجديد من المشاريع الذكية، موفراً تقنيات رقمية مبتكرة تثري أنماط الحياة العصرية فيه بالاعتماد على آخر التطورات في مجال الذكاء الاصطناعي.

وسيتجاوز البرج كل الأرقام القياسية المسجلة للمباني شاهقة الارتفاع بما في ذلك “برج خليفة” الذي يصل ارتفاعه إلى 828 متراً، ليصبح عند اكتماله أطول مبنى في العالم.

ويطل برج الخور على مشـروع الواجهة المائية، وهو مشروع مشترك بين “إعمار العقارية” و”دبي القابضة”، إلى جوار خور دبي، المنطلق الحضاري للإمارة ومهد تاريخها المجيد، وعلى مقربة من محمية رأس الخور للحياة الفطرية التي تم إدراجها ضمن اتفاقية “رامسار” الدولية برعاية منظمة “اليونسكو”.

ويعد البرج الجديد من الإضافات الاقتصادية ذات القيمة العالية ويدعم “خطة دبي 2021” والتي تتضمن في مقدمة أهدافها ترسيخ مكانة دبي كمدينة عالمية للسياحة والترفيه والأعمال وذلك بالتركيز على تحفيز النمو ضمن مختلف القطاعات الأساسية بما فيها السياحة والضيافة والطيران وتجارة التجزئة وغيرها.

وقد رُوعي في تصميم البرج معايير عالية الخصوصية فيما حرصت “إعمار” على تطبيق مجموعة من الاختبارات الدقيقة لقياس تأثير الرياح والطبيعة الجيولوجية للمكان، وكذلك كافة الاحتمالات البيئة المتعلقة بالتربة وذلك نظرا للارتفاع الشاهق لهيكل البرج، الذي تم تصميم جميع عناصره بدقة متناهية ووفق أعلى معايير السلامة العالمية، بما في ذلك المواد والتقنيات الحديثة التي سيتم استخدامها عبر مختلف مراحل تنفيذ المشروع.

متابعة – عقاراتكم

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات