استقرار تداولات #الصناديق_العقارية خلال مايو

5866966_1024

أظهر تقرير حديث أن التذبذب في قيمة تداول صناديق الاستثمار العقارية في سوق الأسهم السعودية “تداول”، بدأ يأخذ وضعا طبيعيا، في شهر مايو الماضي، بعد أن كانت متذبذبة بدرجة كبيرة.

وذكر التقرير الصادر عن  شركة الراجحي المالية، اليوم، أن قيمة التداول لثلاثة من هذه الصناديق المدرجة في السوق، قد بلغت 20% من إجمالي قيمة التداول في السوق في بعض أيام التداول.

وقالت الشركة: “لا نزال نعتقد أن الرغبة المرتفعة حاليا في صناديق الاستثمار العقارية المتداولة، من المحتمل أن تشير إلى ميل المستثمرين تجاه الأصول ذات العائدات المستقرة في ظل بيئة السوق الحالية”.

وأضاف التقرير أن ملكية صناديق الاستثمار السعودية إلى المؤسسات المالية المؤهلة، مستمرة في الارتفاع، حيث حققت صناديق الاستثمار السعودية حصة ملكية في السوق بلغت 240 نقطة أساس خلال السنة الأخيرة وحدها، لترتفع من %3.2 في مايو 2016 إلى 5.6% في مايو 2017.

وظلت حصة ملكية المؤسسات المالية المؤهلة منخفضة، وفقا للتقرير، حيث بلغت 0.34% فقط في نهاية مايو 2017، ولكنها لا تزال تمثل قفزة كبيرة من مستوى 0.12% كما في نهاية فبراير 2017 .

وأشار إلى أن قرار “ام اس سي أي” بوضع الأسهم السعودية تحت المراقبة، سوف يكون محفزا لزيادة حصة ملكية المؤسسات المالية المؤهلة بشكل أسرع في المستقبل، ومن المحتمل الافصاح عن القرار في 20 يونيو الجاري.

وأوضح التقرير أن القطاعات التي تحظى برغبة كبيرة من قبل المستثمرين هي البنوك والقطاعات الموجهة للمستهلكين والقطاعات الدفاعية (التجزئة والمواد الغذائية والاتصالات والرعاية الصحية)، إلى جانب صناديق الاستثمار العقارية، نظرا لتدفقاتها النقدية وأرباح التي يمكن التنبؤ بها.

يشار الى أن المؤشر العام للسوق السعودي، تراجع بنسبة 2.03% خلال شهر مايو الماضي تعادل 142.2 نقطة، ليصل إلى مستوى 6871.24 نقطة.

متابعة – عقاراتكم

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات