باستثمارات تبلغ 40 مليون دولار..(أن أم سي) تستحوذ على 3 مستشفيات في السعودية

ef551da3-c75a-4891-bd6b-afb32d265972

أعلنت (أن أم سي هيلث)، الشركة الرائدة في مجال خدمات الرعاية الصحية المتكاملة أنها حازت مؤخراً جميع الموافقات الرسمية الخاصة لتشغيل “مركز الرعاية المزمنة التخصصية” في محافظة جدة.
من المتوقع أن يكون المركز من أوائل المنشآت الطبية الجديدة في المملكة المقرر تشغيلها بواسطة شركة غير سعودية.
وذكر براسانت منغات، الرئيس التنفيذي للشركة:”نود أن نتوجه بجزيل الشكر للجهات المعنية في السعودية على الدعم الذي قدمته لنا خلال عملية الحصول على الموافقات الرسمية”. وأضاف: “ستبلغ الطاقة الاستيعابية الإجمالية حوالي 700 سرير، وهو ما يعكس الأهمية الاستراتيجية للمملكة العربية السعودية وكجزء مهم من رؤيتنا في سبيل تعزيز عمليات الشركة ونموها، وسنمضي قدماً في دراسة احتياجات المناطق التي تعاني من نقص في خدمات الرعاية الصحية والعمل على سد تلك الفجوات”.
وتابع: ” بدأت المنشأة للرعاية طويلة الأجل والتي تبلغ طاقتها الاستيعابية 220 سريراً عملياتها باستخدام 50 سريراً فقط بغية تقديم خدماتها بشكل خاص للمرضى الذين يتلقون حاليا رعاية فائقة قصيرة الأجل من المستشفيات الكائنة في جدة والمناطق المحيطة بها، ومن المقرر أن تبدأ رحلة نقل المرضى إلى أماكنهم المخصصة خلال الايام القليلة القادمة. كما تعتزم الشركة رفع طاقتها الاستيعابية للحد الاقصى بحلول عام 2019.”
وفي معرض شرحه لأحدث الخطط الطموحة التي وضعتها الشركة في السعودية، علق منغات قائلاً: “اتفقنا على الاستحواذ على حصة بنسبة 60 في المائة في مستشفى جديد في نجران، ومن المتوقع الانتهاء من هذا الاستحواذ في أواخر هذا العام، وستضم المستشفى 100 سريراً وقطعة أرض مجاورة سيتم تخصيصها لأعمال النمو والتطوير في المستقبل.”
“كما اتفقنا على الاستحواذ الكامل على مستشفى كائنة في مدينة حائل شمال غرب المملكة العربية السعودية بطاقة استيعابية 60 سريراً، ويجري حالياً وضع خطط للاستفادة من المساحة المتاحة لزيادة الطاقة الاستيعابية للمستشفى إلى أكثر من 100 سرير. ويوفر المستشفى حالياً خدمات متعددة التخصصات لمنطقة حائل والمنطقة المحيطة بها.”
كما تخطط الشركة لإنشاء مشروع هيكلي جديد في المنطقة الغربية بالمملكة العربية السعودية، ويتوقع أن يضم المشروع 170 سريراً للرعاية الصحية، كما أنه من المزمع أن يبدأ تشغيل المستشفى في النصف الأول من عام 2019. وتأتي هذه العمليات الاستحواذية والتوسعية باستثمارات تصل الى تبلغ 40 مليون دولار أمريكي.
واختتم السيد مانغات حديثه قائلا: “استطاعت الشركة من خلال الاستحواذ على مركز الرعاية المزمنة التخصصية وكذلك الاستحواذ على اثنين من المستشفيات القائمة فضلاً عن المشروع الجديد، موائمة أهدافها الاستراتيجية مع احتياجات المواطن السعودي. ومن المتوقع أن تؤثر خطط التوسع في تقديم خدماتنا المتكاملة الرائدة في المملكة العربية السعودية بشكل إيجابي على أرباح الشركة مع العام 2018 وما يليه.”
تجدر الإشارة إلى أن شركة “أن أم سي هيلث” هي أول شركة في الشرق الأوسط تنضم إلى مؤشر فينينشال تايمز FTSE 100 لأكبر مئة شركة بريطانية.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات