383 مليون دولار لا تكفي لشراء مكتب في أغلى سوق عقاري بالعالم

هونج كونج ‫‬

ينبغي على المنظمين في السوق العقاري الأغلى في العالم –هونج كونج- دفع أموال طائلة لتأمين مساحتهم المكتبية اللازمة أو أنهم سيضطرون ببساطة لمواصلة نزيف الأموال لاستئجار المواقع المطلوبة.

هذا ما وقعت فيه لجنة الأوراق المالية والعقود الآجلة في المدينة، والتي اكتشفت مؤخرًا أن ميزانيتها البالغة 3 مليارات دولار هونج كونج (383 مليون دولار أمريكي)، غير كافية لتوفير نصف السعر المطلوب لشراء مساحة مكتبية من الدرجة الأولى في وسط المدينة.

وبحسب “تشاينا ساوث مورنينج بوست” فإن اللجنة تستأجر مساحة مكتبية في مركز مدينة تشيونغ كونغ منذ عام 2013، لكن موعد رحيلها عن هذا الموقع سيحين عام 2022، مع خيار بالعقد يسمح بإنهاء الاتفاق قبل هذا التاريخ بعامين.

وتحتاج اللجنة إلى مساحة تصل إلى 180 ألف قدم مربعة (16.7 ألف متر مربع) لاستيعاب 960 موظفًا، وكانت تتطلع لشراء مقرها الخاص كتحوط ضد الارتفاع الجنوني للإيجارات في المدينة.

وينبغي على اللجنة تخصيص 253 مليون دولار هونج كونج لدفع إيجار العام المالي المقبل الذي يبدأ في أبريل/ نيسان، حتى لو لم يرفع المالك الإيجار.

وتبلغ تكلفة الإيجار في أفضل مناطق وسط المدينة 2523 دولار هونج كونج (323 دولارًا أمريكيًا) للقدم المربعة سنويًا، وهو ما يفوق بشكل كبير المتوسط المسجل في وسط نيويورك ولندن والبالغ 194 دولارًا و193 دولارًا أمريكيًا على التوالي.

وفي حال رغبت اللجنة في اقتناء مكتبها الخاص فإنها ستكون بحاجة لدفع ما بين 40 ألف دولار إلى 50 ألف دولار هونج كونج للقدم المربعة في وسط المدينة، ما يعني أنها ستضطر لدفع  ما بين 7 مليارات إلى 8 مليارات دولار هونج كونج.

متابعة – عقاراتكم

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات