8 مدن على تواجه فقاعة عقارية خطيرة‎

GP_HongKong

كشف مؤشر فقاعة العقارات العالمية الذي يصدره بنك “يو بي إس” السويسري سنويًا، أن هناك 8 مدن على وشك أن تواجه فقاعة عقارية خطيرة، بعد أن ارتفعت أسعار العقارات بها بشكل كبير وغير منطقي أو صحي، مشيرا إلى أن أسعار العقارات في هذه المدن ارتفعت بنسبة تبلغ نحو 50% منذ عام 2011.

ويرى التقرير أن هذه الفقاعة التي تواجه هذه المراكز المالية الثمانية قد تنفجر في أية لحظة، وتؤدي إلى انخفاض حاد في أسعار العقارات.

وشهد العام الماضي وحده ارتفاع أسعار العقارات في تورونتو وأمستردام وسيدني وميونيخ وهونج كونج بنسبة تتجاوز الـ 10%.

وقد تؤدي الزيادة السنوية بنسبة 10% إلى مضاعفة الأسعار كل سبع سنوات، وهو ما يشير إليه بنك ” يو بي إس ” بأنه غير مستدام.

وجاءت مدينة تورونتو في المركز الأول كأكثر مدينة في العالم معرضة لخطر حدوث فقاعة عقارية، حيث تضاعفت أسعار العقارات الحقيقية بها على مدى الـ 13 عامًا الماضية.

ولم يتضمن التقرير أي مدن عربية معرضة لخطر الفقاعات العقارية، مما يعكس الوضع الصحي الذي تتمتع به أسواق العقارات في المنطقة.

ويبدأ تسجيل المدن المعرضة لخطر الفقاعات العقارية عند 1.5 أو أكثر على المؤشر، وفيما يلي الـ 8 مدن التي قد تواجه فقاعة عقارية قريبًا.

1- تورونتو- كندا

تسارع نمو أسعار المساكن في تورونتو العام الماضي وتجاوز الـ 20% على أساس سنوي في الربع الأخير.

وفي حين تضاعفت أسعار المساكن الحقيقية بها على مدى الـ 13 عامًا الماضية، فأن أسعار الإيجارات الحقيقية والدخل الحقيقي بها ارتفعت بنسبة 5% و10% على التوالي.

سجلت تورونتو 2.12 على مؤشر فقاعة العقارات العالمية.

11

2- ستوكهولم- السويد

قفزت أسعار المساكن الحقيقية في ستوكهولم بنسبة 60% خلال الـ 10 سنوات الماضية وهي نسبة تتجاوز ضعف سرعة زيادة الدخل خلال الفترة نفسها.

وقد نمت الأسعار بنسبة تصل إلى 5% خلال الربع الأخير، وهي نسبة تقل عن المتوسط الوطني، وسجلت ستوكهولم 2.1 في مؤشر فقاعة العقارات العالمية، وتأتي في المركز الثاني.

22

3- ميونيخ- ألمانيا

ارتفعت أسعار المساكن الحقيقية في ميونيخ 85% خلال الـ 10 سنوات الأخيرة، مما تسبب في تراجع القدرة الشرائية لدى المواطنين.

فمن أجل شراء شقة مساحتها 60 مترا مربعا يحتاج الموظف من ذوي المهارات أن يعمل لمدة 8 سنوات ليكون قادرًا على دفع ثمنها.

سجلت ميونيخ 1.92 في مؤشر فقاعة العقارات العالمية، وتأتي في المركز الثالث.

33

4- فانكوفر- كندا

بلغ نمو الأسعار ذروته في منتصف 2016 حين ارتفعت أسعار المساكن الحقيقية في فانكوفر بنسبة 25% على أساس سنوي.

في الربع الثاني من عام 2017 تباطأ نمو الأسعار بنسبة 7% وقل عن المتوسط الوطني، وبلغ نمو الدخل والإيجارات 3% و5% على أساس سنوي على التوالي.

ورغم تراجع الأسعار في الفترة الأخيرة إلا أن أسواق العقارات في فانكوفر لا تزال تعاني من خطر الفقاعة العقارية، وقد سجلت فانكوفر 1.8 على المؤشر.

44

5- سيدني – أستراليا

في حين انخفضت الأسعار الحقيقية في سيدني بشكل كبير خلال 2015-2016، إلا أنها ارتفعت ثانية بنسبة 12% خلال الأرباع الأربعة الأخيرة، لتكون أسعار المساكن الآن أعلى بنسبة 60% عما كانت عليه في 2012.

وقد ارتفعت الدخول بنسبة 2% في ظل التضخم، وسجلت فانكوفر 1.8 على مؤشر فقاعة العقارات العالمية، وتأتي في المركز الخامس.

55

6- لندن- المملكة المتحدة

زادت الأسعار الحقيقية في لندن بنسبة 15% أعلى مما كانت عليه منذ 10 سنوات مضت قبل الأزمة المالية، إلا أن الدخل الحقيقي لا يزال أقل بنسبة 10% مما كان عليه في 2007.

سجلت لندن 1.77 على مؤشر فقاعة العقارات العالمية، وتأتي في المركز السادس.

66

7- هونج كونج

ارتفعت أسعار المساكن الصغيرة في هونج كونج بنسبة تتجاوز 20% خلال الأربعة أرباع الأخيرة، وهي بذلك أعلى ثلاث مرات مما كانت عليه عام 2003، مما يمثل زيادة بمعدل نمو سنوي قدره 10%.

كما ارتفعت الإيجارات الحقيقية بنسبة 3%، في حين لم تتغير الدخول، وقد سجلت هونج كونج 1.74 على مؤشر فقاعة العقارات العالمية، وتأتي في المركز السابع.

77

8- أمستردام- هولندا

ارتفعت الأسعار الحقيقية منذ عام 2015 بنسبة 30%، مما أدخل البلاد إلى قائمة الدول المعرضة لخطر الفقاعة العقارية.

وسجلت أمستردام 1.59 على مؤشر فقاعة العقارات العالمية، وتأتي في المركز الثامن

88

متابعة – عقاراتكم

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات