انخفاض المبيعات يهدد سوق العقارات البريطاني

بريطانيا ‫‬

أظهرت تقارير اقتصادية حديثة، أن سوق العقارات في بريطانيا يعاني من متاعب غير مسبوقة، كما أن الشركات الكبرى العاملة في هذا القطاع بدأت تتكبد خسائر مالية كبيرة بسبب التباطؤ في السوق وتراجع المبيعات والمخاوف المتزايدة لدى المستثمرين والمشترين العاديين من الأوضاع في السوق العقاري واحتمالات الانهيار.

ولفتت التقارير إلى أن شركة “فوكستون” وهي أكبر وسيط عقاري في بريطانيا وواحدة من أهم الفاعلين في السوق البريطاني، قد تكبدت خسائر بواقع 2.5 مليون جنيه إسترليني (3.2 مليون دولار) خلال النصف الأول من العام الجاري، مقارنة مع أرباح صافية تمكنت من تحقيقها خلال نفس الفترة من العام الماضي وبلغت تلك الأرباح 3.8 مليون جنيه (4.8 مليون دولار). ويرجع مراقبون أسباب التراجع إلى المخاوف الناتجة عن مغادرة الاتحاد الأوروبي، وارتفاع الضرائب على المساكن، وتشدد البنوك في منح الموافقات على التمويلات العقارية، وارتفاع الأسعار مع توقع الكثير من المشترين أن تنخفض لاحقاً، وهو ما يدفعهم إلى تفضيل الانتظار أملاً بهبوطها.

متابعة – عقاراتكم

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات