انتعاش صفقات المبيعات العقارية لدول الخليج في النصف الأول

إمارات

أكد تقرير صادر عن بحوث كامكو، أن صفقات المبيعات العقارية في دول الخليج (باستثناء البحرين) سجلت انتعاشاً بالنصف الأول من 2019.

وأظهر التقرير الصادر اليوم الثلاثاء، تحسن القيمة الإجمالية للصفقات بنسبة 9.7% لتسجل نحو 45.9 مليار دولار خلال النصف الأول من العام الجاري، مقابل 41.9 مليار دولار في النصف الأول من العام 2018.

وارتفع عدد الصفقات أيضاً بنسبة 18.9% خلال ذات الفترة وبلغ 281,168 صفقة خلال النصف الأول من العام 2019.

وبحسب التقرير يعزى هذا التحسن، بصفة رئيسية لأداء كل من السعودية والكويت، حيث ارتفعت القيمة المتداولة في المملكة بنسبة 22.1% على أساس سنوي في النصف الأول من العام 2019، في حين ارتفعت قيمة الصفقات في الكويت بنسبة 10.5% مقارنة بــالنصف الأول من العام 2018.

وتابع تقرير كامكو: التقديرات تشير إلى أن تحسن مستوى الصفقات جاء على خلفية تراجع الأسعار نظراً لتراجع متوسط قيمة الصفقة العقارية الواحدة في دول الخليج في النصف الأول من العام 2019 بنسبة 7.8%.

وبلغت قيمة الصفقة العقارية نحو 163,200 دولار مقابل 177,000 دولار للصفقة في النصف الأول من العام 2018.

وأشار التقرير إلى أن البيانات العقارية التي سجلتها إحصائيات وزارة العدل السعودية أظهرت تحسن إجمالي الصفقات العقارية في النصف الأول من العام 2019 على أساس سنوي.

وتابع: ارتفع إجمالي عدد الصفقات في النصف الأول من العام 2019 بنسبة 52% على أساس سنوي وبلغ 147,948 صفقة مقابل 97,237 صفقة في النصف الأول من العام 2018.

وارتفعت كمية الصفقات السكنية المبرمة بنسبة 55% على أساس سنوي في النصف الأول من العام 2019 وبلغت 132,950 صفقة، في حين نمت قيمة الصفقات بنسبة 27% على أساس سنوي وبلغت 64.3 مليار ريال سعودي.

أما على صعيد الصفقات التجارية، فقد تحسنت كميتها أيضاً بصفة عامة، بنمو بلغت نسبته 30% على أساس سنوي وبلغت 14,998 صفقة، في حين ارتفعت قيمة الصفقات العقارية بنسبة 9% ببلوغها 22.3 مليار ريال سعودي.

وأشار التقرير إلى انخفاض الإيجارات في جدة بنسبة 1% على أساس ربع سنوي بالنسبة للشقق السكنية والفلل وفقاً لشركة جونز لانج لاسال وذلك على خلفية تزايد العرض الوارد للسوق والعرض المستقبلي.

ولفت التقرير إلى أنه على الرغم من تزامن الطلب على ملكية العقارات السكنية مع تراجع مستويات الأسعار، إلا أن الأسعار والإيجارات ما زالت تشهد ضغوطاً تدفعها للهبوط نتيجة لتزايد العرض المتوافر حالياً في السوق بالإضافة إلى العرض المتوقع.

وتهدف المبادرات الحكومية التي إلى تحسين التشريعات الخاصة بتوسيع نطاق ملكية المنازل السكنية في المنطقة إلى ما هو أبعد مما يطلق عليه سوق عقارات الرفاهية بما يساهم في تعزيز الطلب على العقارات السكنية أيضاً.

ونوه بأن مؤشرات القطاعات العقارية في أبوظبي والكويت كانت الأفضل أداءً على مستوى المنطقة خلال النصف الأول من العام 2019.

وتابع أن الإعلان عن تعديل قانون الملكية العقارية وإزالة قيود التملك للأجانب وخفض رسوم التسجيل العقاري ساهم في تعزيز الطلب على مستوى القطاع ودفع الأسهم العقارية المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية إلى الارتفاع.

تسهيلات ائتمانية

وأشار التقرير إلى أن إجمالي التسهيلات الائتمانية المقدمة للقطاع العقاري من قبل البنوك الخليجية في الربع الثاني من العام 2019 سجل نمواً بنسبة 3% على أساس ربع سنوي حيث بلغ 202.7 مليار دولار.

وقدمت البنوك الإماراتية أكبر قدر من التسهيلات الائتمانية خلال الربع الثاني من العام 2019 بقيمة إجمالية بلغت 2.16 مليار دولار من الائتمان الإضافي على أساس ربع سنوي، تبعتها البنوك السعودية (1.82 مليار دولار).

أما من حيث قروض الرهن العقاري، تحسن إجمالي قروض الرهن العقاري الممنوحة في دبي بنسبة 13.1% وبلغ 36.1 مليار درهم إماراتي في الربع الثاني من العام 2019، في حين تراجع عدد قروض الرهن العقاري بنسبة 7.6% خلال الفترة نفسها.

أما في السعودية، فقد تم توزيع 285 ألف قرض كجزء من برنامج “سكني” المقدم من وزارة الإسكان حتى نهاية يناير 2019.

الإمارات

وفي الإمارات أظهرت البيانات الصادرة عن دائرة الأراضي والأملاك في دبي أن صفقات المبيعات العقارية في النصف الأول من العام 2019 ظلت مستقرة مقارنة بــالنصف الأول من العام 2018 من حيث كل من قيمة وعدد الصفقات.

وارتفع عدد الصفقات هامشياً بنسبة 0.5 على أساس سنوي وبلغ 18,185 صفقة مقابل 18,088 صفقة في النصف الأول من العام 2018.

وارتفعت قيمة الصفقات بنسبة 0.6% خلال الفترة نفسها من 39.3 مليار درهم إماراتي في النصف الأول من العام 2018 إلى 39.6 مليار درهم إماراتي في النصف الأول من العام 2019.

الكويت

تشير البيانات التي سجلتها إحصائيات وزارة العدل الكويتية إلى تحسن إجمالي المبيعات العقارية في النصف الأول من العام 2019 على أساس سنوي.

حيث ارتفع عدد الصفقات بنسبة 19% على أساس سنوي وصولاً إلى 3,539 صفقة مقابل 2,973 صفقة في النصف الأول من العام 2018.

أما من حيث قيمة المبيعات العقارية، فقد ارتفعت بنسبة 11% إلى 1,877 مليون دينار كويتي.

ويعزى تحسن صفقات البيع بصفة رئيسية على خلفية ارتفاع صفقات مبيعات السكن الخاص والعقارات التجارية. حيث ارتفعت قيمة مبيعات عقارات السكن الخاص بنسبة 24% على أساس سنوي في النصف الأول من العام 2019، حيث بلغت 790 مليون دينار كويتي، في حين ارتفع عدد الصفقات بنسبة 21% على أساس سنوي إلى 2,421 صفقة.

البحرين

تراجع متوسط إيجار العقارات السكنية في البحرين بنسبة 0.2% مقارنة بــمستويات الربع الرابع من العام 2018 حيث بلغ 4.60 دينار بحريني للمتر المربع شهرياً في الربع الثاني من العام 2019 وفقاً لبيانات REMI Global، في ظل التزايد الشديد في عرض الشقق في البحرين.

عمان

وفقاً للبيانات المنشورة من قبل المركز الوطني للإحصاء والمعلومات، تراجعت صفقات المبيعات العقارية في سلطنة عمان على أساس سنوي في النصف الأول من العام 2019.

حيث تراجع عدد الصفقات بنسبة 5% على أساس سنوي وبلغ 109,742 صفقة في النصف الأول من العام 2019 مقابل 116,039 صفقة في النصف الأول من العام 2018.

أما بالنسبة لقيمة المبيعات العقارية، فقد تراجعت هي الأخرى بنسبة 12% على أساس سنوي وبلغت 1.25 مليار ريال عماني في النصف الأول من العام 2019 مقابل 1.41 مليار ريال عماني في النصف الأول من العام 2018.

متابعة – عقاراتكم

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات