أمارة مكة

أمارة مكة

أمير مكة يوجه بتسريع تطوير مشروع الكدوة العشوائي

وجّه صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس هيئة تطوير المنطقة, جميع الجهات الحكومية الخدمية باستكمال الإجراءات الإدارية النظامية والتنفيذية اللازمة للبدء في أعمال التطوير لمشروع منطقة الكدوة العشوائي بمكة المكرمة, حيث يعد ذلك أول قرار بعد صدور موافقة مجلس الوزراء بتوسيع نطاق مسؤوليات الهيئة, مشدداً في الوقت نفسه على ضرورة إزالة أي عقبات تحول دون تنفيذ هذا المشروع واستكمال ما يخص إجراءات تثمين العقارات والتعويض والحرص على توفير البدائل السكنية المناسبة للسكان الحاليين في المنطقة المستهدفة وإعطائهم الأولوية . وأوضح أمين عام هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة الدكتور هشام بن عبدالرحمن الفالح, أن سمو الأمير خالد الفيصل حدد غرة محرم المقبل للعام 1438هـ, موعداً للقطاعات الخدمية ذات العلاقة للبدء في فصل الخدمات عن المنطقة المستهدفة، على أن يتم الشروع في أعمال التطوير ابتداء من منتصف الشهر ذاته، منوها باهتمام ومتابعة القيادة العليا للإسراع في إنجاز المشروعات التطويرية والتنموية بالمنطقة وفق ما هو مخطط لها وأن تحقق تلك المشروعات الأهداف المنشودة التي تخدم سكان مكة المكرمة وزوارها، وتعطي كذلك الصورة المشرفة التي يجب أن تكون عليها العاصمة المقدسة. متابعة – عقاراتكم

    لا يوجد تعليقات    المزيد...

إمارة مكة تدعو أصحاب المساكن المأهولة بـ #قرية_عمق لتعويضهم.. وتستعيد 170 مليون م2

أعلنت إمارة منطقة مكة المكرمة أن اللجنة المختصة بتطوير أرض المقرح بعمق استعادت 170 مليون متر مربع من الأراضي المملوكة للدولة من لصوص الأراضي. وقالت في الإمارة في بيانٍ لها اليوم ” إنه إلحاقاً لما سبق الإعلان عنه من قبل إمارة المنطقة فيما يخص تطوير أرض المقرح وإزالة الإحداثات القائمة بعمق ، فإن الإمارة تود الإعلان عن انتهاء المرحلة الأولى من الإزالة حسب الأمر السامي الكريم التي نتج عنها استعادة ما مساحته 170 مليون متر مربع ، وقد لمست الإمارة تعاون الكثير من المغرر بهم ، ضد المعتدين من المخططين والمسوقين للأراضي ، كما لمست امتثالهم للأوامر الصادرة وتفهمهم لما تهدف إليه الجهة المختصة من تطوير هذه المنطقة”. وأهابت إمارة منطقة مكة المكرمة بسكان المنازل المأهولة بضرورة مراجعة أمانة العاصمة المقدسة لاستكمال إجراءات تعويضهم حسب ما نص عليه الأمر السامي الكريم ،مشيرة إلى أنه على أصحاب المواقع الذي لديهم مستمسكات شرعية مراجعة الإمارة لدراستها من قبل اللجنة المكلفة بذلك . وبينت أنه فيما يخص أصحاب مخططات الأراضي المعتدى عليها ومسوقيها فقد تم إحالتهم لهيئة التحقيق والادعاء العام لاستكمال الإجراءات النظامية في حقهم تمهيداً لإحالتهم للمحكمة المختصة ، لافتة إلى أنه يجري العمل على تسليم الأراضي المستعادة لوزارة المالية – المالكة للأرض – للحفاظ عليها وتخصيصها وفق الخطط للمشاريع التنموية بعد […]

    تعليق واحد فقط    المزيد...

إمارة مكة: لا تهاون مع اللصوص المتعدين على الأراضي الحكومية وممتلكات الغير

أكدت إمارة منطقة مكة المكرمة أن الأراضي الواقعة في عمق الواقع غربي العاصمة المقدسة حكومية ومملوكة لوزارة المالية. وقالت في بيان توضيحي صدر اليوم :” إنه انطلاقاً من حرص إمارة منطقة مكة المكرمة في بيان الحقائق وإزالة أي لبس فيما يتعلق بالاعتداء على الأراضي الحكومية الواقعة في عمق غرب مكة فإنها تؤكد أن التعديات تقع على أرض المقرح المملوكة لوزارة المالية بموجب صك شرعي ومنتهية بالأمر السامي الكريم لعام 1413هـ , مشيرة إلى أنه سبق للإمارة دراسة التعديات بعد صدور الأمر السامي الكريم رقم ( 2723\م ب) وتاريخ 15\3\1428هـ وتم تحديد الأراضي المعتدى عليها واقتراح الحلول المناسبة للجهات المختصة ، كما سبق أن صدر أمر ساٍمٍ كريم برقم (15522) وتاريخ 15\4\1435هـ يتضمن ثبوت ملكية الدولة لأرض المقرح بموجب صك شرعي. وأكد البيان أنه نظراً للمصلحة العامة المتمثلة في أهمية تلك المواقع لتطوير المشاريع التنموية بالمنطقة وما خالف تنفيذها من اعتداء على أجزاء ليست بسيطة منها بغير وجه حق مما قد يؤدي إلى انتشار الأحياء العشوائية وتعطل التنمية، وبالرفع بمرئيات اللجنة المشكلة من الجهات ذات العلاقة في مشكلة التعديات على أرض المقرح ولما فيه من تغليب المصلحة العامة, فقد قضي الأمر السامي الكريم بالموافقة على ماورد في تقرير اللجنة من توصيات تخص تلك التعديات التي تتضمن إزالة جميع الاحداثات من ” […]

    لا يوجد تعليقات    المزيد...