المباني الجاهزة

المباني الجاهزة

#الإسكان: لم نسمح ببناء #المساكن_الجاهزة

قال المهندس محمد الميموني المشرف العام على وحدة المتابعة والدعم الفني في وزارة الإسكان السعودية، إن الوزارة لم تسمح بعد ببناء المساكن الجاهزة “البريفابريك”. وأكد الميموني أن الوزارة لن تسمح بأي نظام إلا بعد التأكد من مطابقته لاشتراطات كود البناء السعودي. وأوضح أن الوزارة استطلعت عدداً كبيراً من التقنيات وحلول البناء، مبيناً أن من أهم المعايير التي تحرص عليها في هذا الشأن سلامة المنشآت، وتحقيقها متطلبات كود البناء السعودي. وأضاف أن الوزارة تهدف من هذه الاستطلاعات والاختبارات إلى توفير حلول بناء مبتكرة تضمن الجودة وتقلل التكاليف والوقت اللازم للإنشاء. متابعة – عقاراتكم

    لا يوجد تعليقات    المزيد...

90 % من شركات #التطوير_العقاري تعتمد على المباني الجاهزة

أكدت مصادر أن شركات التطوير العقاري التي وقعت معها وزارة الإسكان مؤخرا اتفاقيات لبناء وحدات سكنية، تعتمد على “المباني الجاهزة” والتقنيات الحديثة بنسبة 90%. وأوضحت المصادر أن الاعتماد على المبان الجاهزة يعود لإتمام المشاريع في أسرع وقت ممكن لتسليم الوحدات السكنية إلى المواطنين المستحقين بأسعار تتناسب مع مدخولهم الشهري. وأشارت المصادر الى أن أسعار هذه الصناعة ستنخفض في حال وجود خط متكامل للإنتاج في موقع محدد لعدد من المباني، مبينة أن المباني الجاهزة ستكون أحد الحلول الإيجابية لمشكلة الإسكان بسبب متانتها وجودتها وسرعة تنفيذها. وكانت وزارة الإسكان قد وقعت مؤخرا 5 اتفاقيات جديدة مع مطورين عقاريين محليين، لإنشاء 22587 وحدة سكنية لمستحقي الدعم السكني على أراضي القطاع الخاص، في 4 مناطق هي: جدة والمدينة المنورة وجازان ورابغ. متابعة – عقاراتكم

    لا يوجد تعليقات    المزيد...

#الإسكان تعتمد على المباني الجاهزة لخفض التكلفة وسرعة الإنجاز

أعلن مسؤول في وزارة الإسكان عزم الوزارة على الاعتماد على المباني الجاهزة في مشاريعها المستقبلية بما يتوافق مع متطلبات كود البناء السعودي، وذلك رغبة منها في خفض التكلفة وسرعة الإنجاز. وكشف المشرف العام على وحدة المتابعة والدعم الفني بالوزارة المهندس محمد الميموني في تصريحات صحافية اليوم أن الوزارة ستشجع المطورين العقاريين على استخدام البيوت الجاهزة، مضيفاً أن الوزارة بدأت في تجارب لبناء مبان سكنية وفق الأساليب الحديثة التي تسهم في خفض الكلفة وسرعة الإنجاز.

    لا يوجد تعليقات    المزيد...